فوائد العسل

نجد آلاف الأبحاث العلمية أكدت خصائص العسل الصحية والغذائية وبعض فوائده ، فمثلا: نشرت مجلة Biotech Biomed عام 2010م في عددها رقم 163 أن حقن العسل في أغشية البطن يمنع نمو أحد السرطانات المهمة (carcinoma) المسببة لاستسقاء البرتيونيوم البطني. ونشرت المجلة الطبية ا لأمريكية المتخصصة في أمراض الحساسية في عددها رقم 24 الصادر عام 2010م أن العسل ليس له تأثيرات سلبية في الأنسجة المخاطية للجهاز التنفسي. وفي هذا الصدد نشرت المجلة الأوروبية للأبحاث الطبية عام 2004م أحد أبحاثنا العلمية، الذي أكد أن استنشاق العسل يؤدي إلى توسع القصبات الهوائية، ويخفض ارتفاع ضغط الدم ومستويات السكر في دم المصابين بداء السكري. ونشرت مجلة Nig J Physiol في عددها الصادر عام 2009م أن استعمال العسل مدة طويلة يؤدي إلى تقليل تركيز الكولسترول في الدم. وفي هذا المجال نشرت المجلة الطبية للغذاء الدوائي الصادرة في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية في عددها الصادر عام 2004م أحد أهم الأبحاث التي قمنا بها، وأظهرت أن استعمال العسل يوميا يؤدي إلى تقليل الكولسترول لدى الأصحاء والمرضى المصابين بارتفاع الكولسترول في الدم، وكذلك يؤدي إلى تقليل مستويات الدهون الثلاثية، ومستوى السكر في الدم، ومستويات العوامل التي تسبب أمراض الشرايين والقلب، كمادتي Homocystine و CRP ، ليس في الأصحاء فقط، بل في مرضى داء السكري، والمصابين بارتفاع الكولسترول.

 
شمع النحل وبشرة جميلة

 ـ يسمح للجلد بأن يتنفس بطريقة جيدة
ـ يوفر حماية للبشرة من المواد التي تؤدي إلى حساسيته
ـ يستعمل كمرطب جيد للشفاه وخاصة في الطقس البارد
ـ يساعد على تفتيح البشرة، لذلك فهو يدخل في العديد من كريمات التفتيح
ـ يعمل كمضاد للالتهابات والفطريات والفيروسات التي تصيب البشرة، فهو مفيد في علاج التهابات الجلد، كما يستخدم كمطهر للجلد
ـ يرطب البشرة الجافة، ويعتبر من المرطبات الجيدة ومضاد للجفاف، ويعمل على اعمار الخلايا لاحتوائه على فيتامين (أ)ـ
ـ يعالج طفح الحفاض وأمراض جلدية أخرى، لما له من خصائص مضادة للجراثيم والفطريات
ـ يساعد في تضميد الجراح، فهو يدخل في صناعة المراهم المخصصة للحروق والجروح
ـ يحتفظ بخصائص مفيدة في تنعيم وتهدئة البشرة